كلمة الرئيس

كلمة رئيس الجماعة الحضرية لمدينة طانطان السيد عمر أوبركا

الحمد لله القائل :  وأن ليس للإنسان إلا ما سعى
والصلاة والسلام على رسول الله القائل :  خير الناس أنفعهم الناس

أمابعد..
سكان مدينتنا الأعزاء

يطيب لي بمناسبة الافتتاح الرسمي، للموقع الالكتروني للجماعة الحضرية لمدينة طانطان، ان اتقدم بخالص الشكر والامتنان الى ساكنة المدينة وكافة المغاربة في الداخل والخارج، وعموم رواد الشبكة العنكبوتية، الذين اختاروا الولوج الى هذا الموقع الجديد
وتجدر الاشارة الى ان إعداد هذا الموقع وإخراجه الى حيز الوجود، يندرج في إطار إنخراط المجلس الجماعي للمدينة، في استراتيجية المغرب الرقمي الهادفة لبناء مجتمع المعرفة والمعلومات، والتي وضعت تنفيذا للتوجيهات السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله وايده

وتنهض هذه الاستراتيجية، على اساس رؤية واضحة، تهدف الى الرقي بالمملكة المغربية، الى مصاف الدول المتقدمة، في مجال التكنولوجيا الحديثة للاتصال والاعلام، باعتبارها، دعامة اساسية للاقتصاد الوطني والادارة العمومية، من خلال تشجيع الولوج الى تبادل المعلومات والمعرفة، وتقريب الادارة من حاجيات المترفقين، من خلال الرفع من مستوى الاداء والفعالية والجودة والشفافية، وتفعيل شروط الحكامة الجيدة

وفي هذا الإطار، تأتي مبادرة إطلاق بوابة “جماعة طانطان” في حلتها الجديدة، لتضاف إلى غيرها من الإجراءات العملية التي عكفنا على تفعيلها من أجل تقريب المواطن من إدارته الجماعية، وكذا التفاعل الايجابي مع مقترحاته ومطالبه ففي تقديرنا، لا توجد تنمية حقيقية بدون إنصات لصاحب الشأن: “المواطن”، والذي عليه بدوره أن يكون عارفا بإمكانات جماعته وإكراهاتها، وأن ينخرط إيجابيا في دعم جهودها والحفاظ على مكتسباتها.
وهكذا، تأتي هذه الآلية التواصلية لتجسد رغبتنا الأكيدة للانتقال إلى مرحلة جديدة في التعامل مع قضايا تدبير الشأن المحلي من خلال ضمان توصل المواطنين بالمعلومة الدقيقة في آنها، ومعالجة مقترحاتهم وتدبير شكاياتهم عبر فضاءات خاصة في هذه البوابة، بالإضافة إلى تتبع مختلف القرارات التي يتخذها المجلس الجماعي، وكذا التعريف بمؤهلات المدينة ومشاريعها وبرامجها، علاوة على تتبع الأنشطة اليومية للمصالح الإدارية والتقنية الجماعية وكذلك الشأن بالنسبة لأنشطة اللجن الدائمة للمجلس الجماعي والتي أضحت تعرف دينامية متسارعة في اتجاه تفعيل دور المنتخبين في تحريك عجلة التنمية المحلية بهذه المدينة العزيزة.

اوبركا عمر
رئيس المجلس الجماعي
والله ولي التوفيق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *